1 نوفمبر 2011

تصريح صحفي بشأن اعتقال الاحتلال للقيادي حسن يوسف

01 تشرين الثاني / نوفمبر 2011 12:14 م

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

اعتقال الاحتلال القيادي حسن يوسف وتصعيد جرائمه ضد الفلسطينيين سياسة عنصرية نحمّله مسؤولية تداعياتها

تعقيباً على اعتقال الاحتلال النائب حسن يوسف، وشنّ حملة اعتقالات شملت ثلاثة عشر مواطناً فلسطينياً فجرَ اليوم بالضفة الغربية المحتلة، صرَّح مصدر مسؤول في حركة حماس بما يأتي:

إنَّنا في حركة حماس ندين بشدَّة اعتقال الاحتلال الصهيوني النائب في المجلس التشريعي الشيخ حسن يوسف وشن حملة اعتقالات طالت ثلاثة عشر مواطناً فلسطينياً بالضفة الغربية المحتلة، واستمرار اعتقال نوّاب الشعب الفلسطيني، وتنفيذ حملاته التعسفية ضد المواطنين الفلسطينيين بشكل شبه يومي، ونعدّ هذه السياسة الصهيونية التي تهدف إلى ترويع شعبنا والنيل من إصراره وصموده محاولة يائسة لن تفلح في تحقيق أهدافها.

إنّنا نحمِّل الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذا التصعيد، ونحذره من مغبة الاستمرار في تلك السياسة العنصرية الإجرامية، وندعو شعبنا الفلسطيني وقواه الوطنية إلى التكاتف صفاً واحداً للتصدِّي لهذه السياسة الصهيونية، كما ندعو اتحاد البرلمانيين العرب، وجامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي لأخذ دورها في الدفاع عن الشعب الفلسطيني وقياداته الوطنية.

حركة المقاومة الإسلامية حماس

فلسطين

الثلاثاء 1 تشرين الثاني/نوفمبر 2011 م

الموافق 5 ذي الحجة 1432 هـ

انشر عبر