1 نوفمبر 2011

تصريح صحفي دعوة لعباس لوقف مسار التسوية ردا على تصعيد الاحتلال

01 تشرين الثاني / نوفمبر 2011 12:17 م

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

نحمّل الاحتلال مسؤولية تصعيده ضد شعبنا الفلسطيني وندعو الرئيس عباس إلى إعلان وقف مسار التسوية نهائياً

 

تعقيباً على قرار الاحتلال بناء ألفي وحدة استيطانية، وتجميد أموال الضرائب الفلسطينية، صرح مصدر مسؤول في حركة حماس بما يلي:

إن قرار الاحتلال الصهيوني بناء ألفي وحدة استيطانية جديدة، وتجميد تحويل أموال عائدات الضرائب الفلسطينية رداً على قبول فلسطين عضواً في منظمة اليونسكو، يؤكد مجدداً بأن الكيان الصهيوني يواصل تهويد الأرض والمقدسات، ويمارس سياسة الحصار والضغط والابتزاز في محاولة فاشلة لفرض إرادته وشروطه على شعبنا، وأن مزاعمه عن استئناف عملية التسوية ما هي إلا ذريعة يستغلها كمظلة للتغطية على جرائمه وسياساته الاستيطانية والتهويدية.

إننا في حركة حماس نحمّل الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن تداعيات تصعيده وعدوانه ضد شعبنا الفلسطيني في الضفة والقطاع، كما ندعو الرئيس محمود عباس والإخوة في حركة "فتح" إلى إعادة النظر جذرياً في خيار التسوية السياسية العبثي ، والتوجه مباشرة إلى حوار وطني شامل مع القوى والفصائل الفلسطينية كافة لتقييم الوضع العام ومراجعة خيارات العمل، وبناء إستراتيجية فلسطينية جديدة متوافق عليها، على أساس التمسك بالحقوق والثوابت الوطنية، وبالمقاومة سبيلاً لتحرير الأرض وبناء الدولة وعودة شعبنا الفلسطيني إلى دياره التي هجّر منها.

حركة المقاومة الإسلامية حماس

فلسطين

الثلاثاء 1 تشرين الثاني/نوفمبر 2011م 

الموافق 4 ذي الحجة 1432هـ

انشر عبر