مشعل يشيد بمناقب قبها في بيت عزائه

رئيس حركة حماس في الخارج الأستاذ خالد مشعل
رئيس حركة حماس في الخارج الأستاذ خالد مشعل

أشاد رئيس حركة حماس في الخارج خالد مشعل، بمناقب القائد الوطني وصفي قبها، الذي ودعته جماهير شعبنا الفلسطيني في موكب جنائزي مهيب في مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة، إثر وفاته جراء إصابته بفيروس كورونا.

وأكد مشعل خلال كلمة ألقاها في بيت عزاء قبها في جنين، أن وزير الأسرى السابق كان قائدًا وطنيًا بامتياز، ينطلق من منطلق وطني في خطاباته ومواقفه وتعبيراته، وقد قاتل وضحى وصمد، وذهب إلى ربه شهيدًا في سبيله، وقد عرفناه مجاهدًا مناضلًا قبل أن يكون سياسيًا بارعًا عمل من أجل قضيته وشعبه.

وأشار مشعل إلى أن قضية فلسطين ستظلّ الحاضنة لكل الشرفاء في الوطن العربي والإسلامي، لأنه لا نصر بدون جهاد ومقاومة وتضحيات ووحدة وطنية، وشعبنا سينتصر لا محالة.

ونوه بأن جنازة قبها المهيبة تعتبر استفتاء على الرجل ووطنيته، وما حمله من مبادئ وأفكار يجتمع عليها الكل الفلسطيني.

وأوضح أن قبها كان المحامي المدافع عن الأسرى في كل مواقعه المختلفة، سواء عندما كان وزيرًا للأسرى، أو قبل ذلك وبعده، لا سيما وأنه عانى من السجن والمطاردة ومحاولات الاغتيال، وظلّ متمسكًا بمبادئه حتى الرمق الأخير.

ولفت مشعل إلى الدور الوحدوي الذي لعبه الفقيد قبها، لأن انتماءنا الأول للوطن والقضية والشعب، ونحن نحتاج إلى اللغة الوطنية العابرة للحزبية، وما أحوجنا اليوم إلى العمل على أرضية الوطن الواحد.