تصريح صحفي إدانة لحظر ألمانيا فعاليات إحياء يوم النكبة

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي 

ندين حظر ألمانيا فعاليات ذكرى يوم النكبة ومحاولتها تغييب الحقيقة

ندين في حركة المقاومة الإسلامية ( حماس ) ما أقدمت عليه المحكمة الإدارية في ألمانيا بحظر فعاليات إحياء ذكرى يوم النكبة بحجج واهية، ونعتبر ذلك مصادرة لحقّ شعبنا في إحياء ذكرى نكبته وتهجيره من قراه ومدنه قسراً، في محاولة لحجب الرّواية التي تظهر حقيقة الوجه القبيح للاحتلال الصهيوني، من خلال تغييب قضية اللاجئين التي تمثل الشاهد الرَّئيس على إحدى أكبر عمليات التطهير العرقي لشعبنا، الذي ما زال يعيش معاناتها في كلّ أماكن وجوده إلى اليوم. 

نؤكّد حقّ أبناء شعبنا في أماكن وجودهم كافة بإحياء ذكرى نكبتهم في مختلف المدن والساحات في كلّ دول العالم، وهو حقٌ كفلته الأعراف والقوانين الدولية، بالتعبير عن رأيهم، والمطالبة بحقهم في العودة لديارهم التي هجّروا منها قسراً، وإنَّ أيّ مصادرة له يمثل اعتداءً صارخاً على حرية الرَّأي والتعبير التي يتغنّى بها الغرب، وتكريساً لسياسته في ازداوجية المعايير عندما يتعلّق الأمر بقضيتنا العادلة، ما يضع المجتمع الدولي في دائرة المسؤولية التاريخية لرفع هذا الظلم الواقع على شعبنا، بإنصافه ودعمه حتى التحرير والعودة وحقه في تقرير مصيره.

د. عبد اللطيف القانوع
الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس)

السبت: 14 أيّار/ مايو 2022م
13 شوَّال 1443هـ

كلمات دلالية