في زيارة هي الأولى من نوعها

رئيس ووفد قيادة الحركة يلتقون رئيس جمهورية تتارستان الروسية

واصل الأخ المجاهد إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ووفد قيادة الحركة لقاءاته في روسيا، حيث التقى اليوم رئيس جمهورية تتارستان رستم مينيخانوف، وهي إحدى جمهوريات الاتحاد الروسي.

وهنأ رئيس الحركة والوفد المرافق الرئيس مينيخانوف بمناسبة مرور 1100 عام على اعتناق شعوب بولغار الفولغا الإسلام، كما هنأه بحصول مدينة قازان الواقعة في الجمهورية على لقب عاصمة الشباب الإسلامي للعام الحالي، مشيرًا إلى أهمية استثمار هذا اللقب لإعلاء الصوت في دعم فلسطين وبيت المقدس.

ووضع وفد الحركة رئيس الجمهورية في صورة الأوضاع في فلسطين، وخاصة ما يجري في القدس والمسجد الأقصى والتطورات الميدانية والسياسية وسياسة الاستيطان والقتل الممنهج التي يتبعها الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين، واعتقال الآلاف من أبناء شعبنا، وحصار غزة الذي يشكل وصمة في جبين الاحتلال وأعوانه، مؤكدين ضرورة دعم الشعب الفلسطيني والعمل على حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في فلسطين، والوقوف في وجه المخططات الإسرائيلية التي تستهدفها.

وأشاد رئيس الحركة بجمهورية تتارستان وشعبها وحالة التعايش بين الأديان وتقدمهم العلمي والعملي، معتبرًا إياها مشروعًا حضاريًا كبيرًا، وتشكل تاريخًا عريقًا.

من جانبه أشاد رئيس الجمهورية بتجربة الشعب الفلسطيني وصموده على أرضه وإيمانه بقدرة شعبنا على تحقيق آماله وتطلعاته، مؤكدًا دعمه للحق الفلسطيني في العيش بحرية وكرامة أسوة بكل شعوب العالم الحرة.

كلمات دلالية