background

في ذكرى انطلاقتها الـ 35

جبارين: حماس شكّلت علامة فارقة في تاريخ قضيتنا الوطنية

2022/12/12 08:52 م
تصغير الخط
تكبير الخط
صورة أرشيفية

أكد عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" زاهر جبارين، أن الحركة شكّلت علامة فارقة في تاريخ القضية الفلسطينية، ومجابهة الاحتلال على مختلف الأصعدة.

وشدد جبارين على أن التحديات التي واجهتها الحركة منذ انطلاقتها وحتى اليوم لم تثنها عن القيام بواجبها، وقد خاضت العديد من المعارك والجولات، مؤكدا بأنها لن تتردد لحظة واحدة عن القيام بواجبها نحو مختلف قضايا شعبنا الفلسطيني.

وأكد أن حماس أخذت على عاتقها حمل الراية، وأن تبقى مشرعةً لسلاحها في وجه الاحتلال حتى التحرير، متخذة من المقاومة بكل الوسائل خيارا استراتيجيا، مردفا أن تراكم القوة يصنع تحالفات ويعيد التموضع بما يخدم القضية، ويعزز مكانة المقاومة سياسيا وأمنياً وعسكرياً.

ونوه بأن حماس اليوم تشكل رقما صعباً للقضية الفلسطينية، ولا يمكن لأحد مهما كان ومن كان أن يتجاوزها، مشيرا إلى أن هناك تعقيدات في العلاقات الدولية بشكل عام وهناك معادلات، وحماس ليس لديها مشكلة مع أي طرف دولي باستثناء من يقف مع الاحتلال وفي صف الاحتلال.

وعبّر جبارين عن رفض وإدانة حماس لأي طرف يطبع مع الاحتلال كائنا من كان، وهو سلوك يضر جداً بالقضية الفلسطينية، وليس أقل ضرراً من الاحتلال نفسه، ويمسّ بشكل مباشر بجوهر القضية والصراع مع الاحتلال.

وفيما يتعلق بالمصالحة الفلسطينية، أكد جبارين أن حماس قدمت الكثير وما زالت تقدم وتسعى نحو تحقيق المصالحة، فحماس تؤمن بالوحدة والشراكة الوطنية.

وفي موضوع الأسرى، أكد أن قضية الأسرى على سلم أولويات الحركة، مشددا على أن حماس ملتزمة بتحرير أسرانا الأبطال مهما كلف ذلك من ثمن.

وتعقيبا على الحالة الثورية في الضفة المحتلة، شدد جبارين على أن شعبنا الفلسطيني شعب ثائر مكافح، مشيرا إلى أن ما نشهده اليوم من حالة ثورية هو وضع طبيعي، مستنكرا التنسيق الأمني مع الاحتلال الصهيوني.

وقال جبارين إن الاحتلال على مدار سنواته سعى جاهداً إلى سلخ أهل القدس والداخل المحتل عن مجتمعهم وهويتهم الوطنية، لكنه فشل فشلاً ذريعاً في ذلك، مخاطبا أهلنا في القدس والداخل المحتل: "أنتم صمام أمان، وتمثلون عمقا وامتدادا استراتيجيا حقيقيا لكل فلسطين".

رابط مختصرhttps://hamas.ps/ar/p/16302
logo

جميع الحقوق محفوظة لحركة حماس © 2023