حماس تستنكر عمليات القتل والإبادة بحلب

حماس تستنكر عمليات القتل والإبادة في حلب

قالت حركة المقاومة الإسلامية " حماس " إنها تتابع ببالغ الألم والاستهجان ما يجري في مدينة حلب وما يتعرض له أهلها من مجازر وعمليات قتل وإبادة تقشعر لها الأبدان ويندى لها الجبين.

وأكدت الحركة في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء، على استنكارها ورفضها لكل عمليات القتل والإبادة التي يتعرض لها الآمنون الأبرياء في حلب، معلنة عن تضامنها معهم.

وطالبت حماس كلَّ العقلاء والأحرار والمسؤولين في الأمة بالعمل الفوري من أجل حماية المدنيين في حلب وإنقاذ من تبقى منهم على قيد الحياة.

ودعت المؤسسات الدولية والحقوقية والإنسانية في العالم إلى التدخل الفوري والسريع من أجل وقف هذه المجازر المروعة والوقوف إلى جانب أطفال حلب ونسائها وشيوخها، وإنقاذهم من عمليات القتل والدمار.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صادر عن

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

تتابع حركة المقاومة الإسلامية "حماس" ببالغ الألم والاستهجان ما يجري في مدينة حلب وما يتعرض له أهلها من مجازر وعمليات قتل وإبادة تقشعر لها الأبدان ويندى لها الجبين.

وإننا إزاء هذه المجازر لنؤكد على استنكارنا ورفضنا لكل عمليات القتل والإبادة التي يتعرض لها الآمنون الأبرياء في حلب، ونعلن تضامننا معهم. ونطالب كلَّ العقلاء والأحرار والمسؤولين في الأمة بالعمل الفوري من أجل حماية المدنيين في حلب وإنقاذ من تبقى منهم على قيد الحياة، كما نطالب المؤسسات الدولية والحقوقية والإنسانية في العالم التدخل الفوري والسريع من أجل وقف هذه المجازر المروعة والوقوف إلى جانب أطفال ونساء وشيوخ حلب وإنقاذهم من عمليات القتل والدمار.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

‏الأحد 14 / ربيع الأول / 1438 هـ

الموافق: 13 / ديسمبر /‏ 2016 م