حماس تستهجن زيارة وفد إندونيسي للكيان الصهيوني

11 حزيران / يونيو 2018 03:58 م

استهجنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الأخبار التي تتحدث عن زيارة وفد إندونيسي برئاسة العالم الإسلامي يحيى خليل ثقوف للكيان الصهيوني.

وأعربت الحركة في تصريح صحفي الاثنين، عن استنكارها وإدانتها لهذا العمل المشين؛ لما سيشكله من إهانة ليس للشعب الفلسطيني فقط وتضحياته، بل وللشعب الأندونيسي وتاريخه الطويل في دعم القضية الفلسطينية.

ولفتت أن هذه الزيارة جاءت رغم عدم وجود علاقات رسمية بين أندونيسيا والكيان، واعتراض الكثيرين في أندونيسيا وخاصة العلماء على هذه الزيارة، مشيدة في السياق ذاته بأندونيسيا وشعبها وعلمائها ومواقفها التاريخية الداعمة لحقوق شعبنا ونضالاته من أجل الحرية والاستقلال.

وأكدت الحركة أن هذه الزيارة تمثل دعما كبيرا لهذا العدو الفاشي وشرعيته، وتعطيه الغطاء لارتكاب المزيد من الجرائم بحق شعبنا ومقدساته، وتفتح الباب واسعاً لكل من يرغب في التطبيع مع الاحتلال.

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

تلقت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" كما كل الشعب الفلسطيني باستهجان شديد الأخبار التي تتحدث عن زيارة  العالم الإسلامي يحيى خليل ثقوف من أندونيسيا للكيان الصهيوني، رغم عدم وجود علاقات رسمية بين أندونيسيا والكيان، واعتراض الكثيرين في أندونيسيا وخاصة العلماء على هذه الزيارة،  وإننا إذ نقدر لأندونيسيا أكبر الدول الإسلامية وشعبها وعلمائها ومواقفها التاريخية الداعمة لحقوق شعبنا ونضالاته من أجل الحرية والاستقلال، فإننا نعرب عن  استنكارنا وإدانتنا لهذا العمل المشين  لما سيشكله من إهانة ليس لشعبنا فقط وتضحياته، بل وللشعب الأندونيسي وتاريخه الطويل في دعم القضية الفلسطينية.

كمّا أن هذه الزيارة تمثل دعما كبيرا لهذا العدو الفاشي وشرعيته، وتعطيه الغطاء لارتكاب المزيد من الجرائم بحق شعبنا ومقدساته، وتفتح الباب واسعاً لكل من يرغب في التطبيع مع الاحتلال.

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الاثنين 26 / رمضان/ 1439 هـ

الموافق: 11 / يونيو/‏ 2018 م

انشر عبر