وفد قيادي من حماس يلتقي رئيس مجلس الأمة الجزائري

التقى وفد قيادي من حركة المقاومة الإسلامية "حماس" برئاسة عضو المكتب السياسي للحركة زاهر جبارين رئيس مجلس الأمة الجزائري السيد صالح ڨوجيل ووفدا من مجلس الأمة.

وأكد جبارين أن حركة حماس تولي جدّية مطلقة لتكريس إعلان الجزائر، وهي حريصة غاية الحرص على تنفيذ بنوده، ذلك أنّه لا تحرير بدون وحدة وطنية، ولا قوة بالانقسام.

وشكر عضو المكتب السياسي لحماس الجمهورية الجزائرية رئاسةً وحكومةً وبرلمانًا وشعبًا على وقوفهم الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني والمكافحة من أجل حقوقه المشروعة.

من جانبه، أكد رئيس مجلس الأمة الجزائري أنّ فلسطين تكتسي في الوجدان الرسمي والشعبي مكانةً خاصةً؛ مبيّنا أنّ اصطفاف الجزائر إلى جانب فلسطين ضاربٌ في التاريخ وثابت ولا مشروط، يتوخى بلوغ الهدف الأسمى المنشود وهو إقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف.

وأشار ڨوجيل إلى سعي رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الشخصي والمباشر من أجل لمّ الشمل الفلسطيني، والذي تجسد منتصف الشهر الماضي بالتوقيع على إعلان الجزائر من طرف كل الفصائل الفلسطينية، وتجلّى في مخرجات القمة العربية التي أعادت الأولوية لمركزية القضية الفلسطينية في الجسم العربي.